التقديم

مسابقة “أنا مغربي.ة”

في نسختها السابعة، تطرح مسابقة “أنا مغربي.ة” أسئلة حول موضوع (أفريقي | أفريقية). ويدعونا لاستكشاف هذه الفكرة من وجهة نظر شخصية وذاتية: ما هو أن تكون إفريقيًا أم إفريقية؟ هل هو انتماء جغرافي، لغوي أم ديني؟ موروث ثقافي، حكايات مشتركة أو بنية فردية؟

هذه المسابقة هي فرصة لتجسيد أفريقيتك في مقطع فيديو في 90 ثانية، وجعلها تتألق، ولترديد صدى هذه القارة الغنية والمتنوعة التي تشكل ملتقى طرق الثقافات.

رسالة رئيس لجنة التحكيم، المخرج محسن بصري:

“أن تكون أفريقيًا هو سؤال يولد العديد من الأفكار في ذهني، ماذا يعني بالضبط أن تكون إفريقيًا؟ هل هو لون بشرة أم حالة نفسية و ذهنية؟ هل هي ظروف اقتصادية أم موروث ثقافي يُعاد اكتشافه على الدوام بدهشة وبهجة؟ هل هو خيار اقتصادي أم مصير لا يتغير؟ بالنسبة لنا نحن المغاربة، لدي شعور بأن كوننا أفارقة هو فقدان لذاكرة تاريخية على الرغم من وجود أدلة جغرافية الواضحة. “